الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل من باع رقيقا عبدا أو أمة له مال ملكه

جزء التالي صفحة
السابق

فصل ( ومن باع رقيقا ) عبدا أو أمة ( له مال ملكه ) أي الرقيق ( سيده إياه ) أي المال ( أو خصه به ، أو ) باع رقيقا ( عليه حلي ) كأساور وحياصة ( فماله وحليه للبائع إلا أن يشترطه ) المبتاع ( أو ) يشترط ( بعضه المبتاع ، [ ص: 288 ] فيكون له ) أي للمبتاع ( ما اشترط ) من كل أو بعض لحديث ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم { قال من باع عبدا وله مال فماله للبائع إلا أن يشترطه المبتاع } رواه مسلم ولأن العبد وماله للبائع فإذا باع العبد بقي المال وسواء قلنا العبد يملك بالتمليك أو لا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث