الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

فصل الشرط الثالث للسلم أن يذكر قدره أي المسلم فيه ( بالكيل في المكيل والوزن في الموزون ) لما روى ابن عباس أن [ ص: 298 ] النبي صلى الله عليه وسلم قال { من أسلف في شيء فليسلف في كيل معلوم ووزن معلوم } متفق عليه ، ولفظه لمسلم ( و ) أن يذكر قدره ب ( الذرع في المذروع والعد في المعدود يصح السلم فيه ) لأنه عوض غائب فيثبت في الذمة فاشترط معرفة قدره كالثمن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث