الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب

جزء التالي صفحة
السابق

لقد أرسلنا رسلنا بالبينات [25] أي بالدلائل والحجج ( وأنـزلنا معهم الكتاب ) أي بالأحكام والشرائع ( والميزان ) قال ابن زيد : هو الميزان الذي يتعامل الناس به ، وقال قتادة : الميزان الحق ( ليقوم الناس بالقسط ) منصوب بلام كي ، وحقيقته أنها بدل من "أن" ( وأنـزلنا الحديد ) أي للناس ( فيه بأس شديد ومنافع للناس ) قال ابن زيد : البأس الشديد السلاح والسيوف يقاتل الناس بها ، قال : والمنافع التي يحفر بها الأرضون والجبال ( وليعلم الله من ينصره ورسله ) معطوف على الهاء ( بالغيب إن الله قوي عزيز ) أي قوي على الانتصار ممن بارزه بالمعاداة عزيز في انتقامه منه؛ لأنه لا يمنعه منه مانع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث