الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى " وقالت لأخته قصيه فبصرت به عن جنب وهم لا يشعرون "

القول في تأويل قوله تعالى : ( وقالت لأخته قصيه فبصرت به عن جنب وهم لا يشعرون ( 11 ) )

يقول تعالى ذكره : ( وقالت ) أم موسى لأخت موسى حين ألقته في اليم ( قصيه ) [ ص: 531 ] يقول : قصي أثر موسى ، اتبعي أثره ، تقول : قصصت آثار القوم : إذا اتبعت آثارهم .

وبنحو الذي قلنا في ذلك ، قال أهل التأويل .

ذكر من قال ذلك :

حدثني محمد بن عمرو ، قال : ثنا أبو عاصم ، قال : ثنا عيسى ; وحدثني الحارث ، قال : ثنا الحسن ، قال : ثنا ورقاء جميعا عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، قوله : ( لأخته قصيه ) قال : اتبعي أثره كيف يصنع به .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثني حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد ( قصيه ) أي قصي أثره .

حدثنا ابن حميد ، ثنا سلمة ، عن ابن إسحاق ( وقالت لأخته قصيه ) قال : اتبعي أثره .

حدثنا بشر بن معاذ ، قال : ثنا يزيد ، قال : ثنا سعيد ، عن قتادة ( وقالت لأخته قصيه ) أي انظري ماذا يفعلون به .

حدثنا موسى ، قال : ثنا عمرو ، قال : ثنا أسباط ، عن السدي ( وقالت لأخته قصيه ) يعني : قصي أثره .

حدثني العباس بن الوليد ، قال : أخبرنا يزيد ، قال : أخبرنا الأصبغ بن زيد ، قال : ثنا القاسم بن أبي أيوب ، قال : ثني سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ( وقالت لأخته قصيه ) أي قصي أثره واطلبيه هل تسمعين له ذكرا ، أحي ابني أو قد أكلته دواب البحر وحيتانه ؟ونسيت الذي كان الله وعدها . وقوله : ( فبصرت به عن جنب ) يقول تعالى ذكره : فقصت أخت موسى أثره ، فبصرت به عن جنب : يقول فبصرت بموسى عن بعد لم تدن منه ولم تقرب ، لئلا يعلم أنها منه بسبيل ، يقال منه : بصرت به وأبصرته ، لغتان مشهورتان ، وأبصرت عن جنب ، وعن جنابة ، كما قال الشاعر :


أتيت حريثا زائرا عن جنابة فكان حريث عن عطائي جاحدا

[ ص: 532 ]

يعني بقوله : عن جنابة : عن بعد .

وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل .

ذكر من قال ذلك :

حدثني محمد بن عمرو ، قال : ثنا أبو عاصم ، قال : ثنا عيسى ; وحدثني الحارث ، قال : ثنا الحسن ، قال : ثنا ورقاء جميعا عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، قوله : ( عن جنب ) قال : بعد .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثني حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد ( عن جنب ) قال : عن بعد . قال ابن جريج ( عن جنب ) قال : هي على الحد في الأرض ، وموسى يجري به النيل وهما متحاذيان كذلك تنظر إليه نظرة ، وإلى الناس نظرة ، وقد جعل في تابوت مقير ظهره وبطنه ، وأقفلته عليه .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثني حجاج ، عن أبي سفيان ، عن معمر ، عن قتادة : ( فبصرت به عن جنب ) يقول : بصرت به وهي محاذيته لم تأته .

حدثني العباس بن الوليد ، قال : أخبرنا يزيد ، قال : أخبرنا الأصبغ بن زيد ، قال : ثني القاسم بن أبي أيوب ، قال : ثني سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ( فبصرت به عن جنب ) والجنب : أن يسمو بصر الإنسان إلى الشيء البعيد ، وهو إلى جنبه لا يشعر به .

وقوله : ( وهم لا يشعرون ) يقول : وقوم فرعون لا يشعرون بأخت موسى أنها أخته .

وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل .

ذكر من قال ذلك :

حدثني محمد بن عمرو ، قال : ثنا أبو عاصم ، قال : ثنا عيسى ; وحدثني الحارث ، قال : ثنا الحسن ، قال : ثنا ورقاء ، جميعا عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ( وهم لا يشعرون ) قال : آل فرعون .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثني حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد ، مثله .

حدثنا بشر ، قال : ثنا يزيد ، قال : ثنا سعيد ، عن قتادة ( فبصرت به عن جنب وهم لا يشعرون ) [ ص: 533 ] أنها أخته ، قال : جعلت تنظر إليه كأنها لا تريده .

حدثنا موسى ، قال : ثنا عمرو ، قال : ثنا أسباط ، عن السدي ( وهم لا يشعرون ) أنها أخته .

حدثنا ابن حميد ، قال : ثنا سلمة ، عن ابن إسحاق ( وهم لا يشعرون ) أي لا يعرفون أنها منه بسبيل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث