الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من كان لا يتطوع في السفر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

389 ( 151 ) من كان لا يتطوع في السفر .

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال : نا وكيع عن عيسى بن حفص عن أبيه قال : خرجنا مع ابن عمر قال : فصلينا الفريضة فرأى بعض ولده يتطوع فقال : ابن عمر صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر وعثمان فلا صلاة قبلها ولا بعدها في السفر ولو تطوعت لأتممت [ ص: 417 ]

( 2 ) حدثنا هشيم عن ابن عون عن مجاهد قال ، سألناه أكان ابن عمر يتطوع في السفر ؟ فقال لا فقلت فركعتين قبل الفجر قال : ما رأيته ترك تينك في سفر ولا حضر .

( 3 ) حدثنا هشيم عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أنه كان لا يتطوع في سفر قبل الصلاة ولا بعدها وكان يصلي من الليل .

( 4 ) حدثنا هشيم قال : أخبرنا حميد مولى الأنصار قال : سمعت أبا جعفر محمد بن علي يحدث عن أبيه علي بن حسين أنه كان لا يتطوع في السفر قبل الصلاة ولا بعدها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث