الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فرع إذا باع بعض حصته لم يأخذ مع الشريك بالشفعة

جزء التالي صفحة
السابق

ص ( وهي على الأنصباء )

ش : هذه مسألة المدونة أول كتاب الشفعة .

( فرع ) قال في الجواهر : إذا باع بعض حصته لم يأخذ مع الشريك بالشفعة ; لأن بيعه رغبة في البيع وإنما الشفعة للضرر وكذلك لو باع السلطان بعض نصيبه في دين وهو غائب ثم قدم ; لأن يده كيده ، قال أبو محمد : لو باع شقصه ثم باعه المشتري له الشفعة ; لأنه بيع ثان فلعله يرضى بالمشتري الأول دون الثاني ، انتهى . من الذخيرة ، والله أعلم . وتقدم كلام التوضيح فيما إذا باع بعض حصته عند قوله أو باع حصته .

ص ( وترك للشفيع حصته ) ش انظر المدونة في كتاب الشفعة وابن عرفة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث