الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ابن النعمان

قاضي الديار المصرية ، أبو عبد الله ، الحسين بن قاضي القضاة أبي الحسن علي بن قاضي القضاة أبي حنيفة النعمان بن محمد ، المغربي العبيدي الرافضي .

ولي بعد موت عمه محمد بأيام ، وتمكن ، واستمر ، فحكم خمس [ ص: 146 ] سنين ونصف ، فعزل في رمضان سنة 394 بابن عمه أبي القاسم عبد العزيز بن محمد .

وجرى له أمر كبير مع الحاكم ، ثم ضربت عنقه في أول سنة خمس وتسعين ، وأحرق .

وعلت رتبة عبد العزيز جدا ، بحيث إن الحاكم أصعده معه يوم العيد على المنبر ، وتصلب في الأحكام ، وقهر الظلمة ، إلى أن عزل في رجب سنة ثمان وتسعين بالقاضي مالك بن سعيد الفارقي ، وقتله الحاكم -وقتل معه القائد حسين بن جوهر وأمراء لأمر طويل- في سنة إحدى وأربعمائة وعاش عبد العزيز سبعا وأربعين سنة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث