الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 347 ] سورة "القدر"

مدنية؛ وقيل: الصحيح مكية

بسم الله الرحمن الرحيم

قوله (تعالى): إنا أنـزلناه في ليلة القدر ؛ الهاء ضمير القرآن؛ ولم يجر له ذكر في أول السورة؛ ولكنه جرى ذكره فيما قبلها؛ وهو قوله; حم والكتاب المبين إنا أنـزلناه في ليلة مباركة ؛ وهي ليلة القدر؛ ومعنى "ليلة القدر": ليلة الحكم؛ قال الله (تعالى): فيها يفرق كل أمر حكيم ؛ نزل القرآن كله إلى السماء الدنيا في ليلة القدر؛ ثم نزل به جبريل - عليه السلام - على النبي - صلى الله عليه وسلم - في عشرين سنة.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث