الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 178 ] حرف التاء



باب التاء مع الهمزة

( تئد ) ( س ) في حديث علي والعباس رضي الله عنهما : " قال لهما عمر رضي الله عنه تيدكم " أي على رسلكم ، وهو من التؤدة ، كأنه قال الزموا تؤدتكم . يقال تئد تأدا ، كأنه أراد أن يقول تأدكم ، فأبدل من الهمزة ياء . هكذا ذكره أبو موسى . والذي جاء في الصحيحين أن عمر رضي الله عنه قال : " اتئد أنشدكم بالله ، وهو أمر بالتؤدة : التأني . يقال اتأد في فعله وقوله ، وتوأد إذا تأنى وتثبت ولم يعجل . واتئد في أمرك : أي تثبت . وأصل التاء فيها واو . وقد تكررت في الحديث .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث