الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


فصل منزلة الأنس بالله

ومن منازل إياك نعبد وإياك نستعين منزلة الأنس بالله

قال صاحب " المنازل " رحمه الله .

وهو روح القرب ولهذا صدر منزلته بقوله تعالى : وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان .

فاستحضار القلب هذا البر والإحسان واللطف : يوجب قربه من الرب سبحانه وتعالى . وقربه منه يوجب له الأنس والأنس ثمرة الطاعة والمحبة ، فكل مطيع [ ص: 382 ] مستأنس ، وكل عاص مستوحش ، كما قيل :


فإن كنت قد أوحشتك الذنوب فدعها إذا شئت واستأنس

والقرب يوجب الأنس والهيبة والمحبة .

قال صاحب " المنازل " رحمه الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث