الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 179 ] كتاب الحج

1 - أي قارن لا دم عليه ؟

2 - فقل من أحرم بهما قبل وقته ثم أتى بأفعالهما في وقته

[ ص: 179 ]

التالي السابق


[ ص: 179 ] قوله : أي قارن لا دم عليه . يعني أي قارن فعل ما يفعله القارن وهو آفاقي بالغ حر ولم يجب عليه دم .

( 2 ) قوله : فقل من أحرم بهما . أي بالحج والعمرة المفهومين من لفظ القارن معا من الميقات قبل أشهر الحج مم فعل بقية الأفعال في أشهر الحج فهو قارن لكن لا دم عليه كما في النهاية عن المحيط



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث