الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شرح إعراب سورة المزمل

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 55 ] شرح إعراب سورة المزمل

بسم الله الرحمن الرحيم

يا أيها المزمل [1].

الأصل المتزمل، أدغمت التاء في الزاي، وفي معناه ثلاثة أقوال، فمذهب الزهري أنه تزمل من فزع أصابه أول ما رأى الملك. ومذهب قتادة أنه تزمل متأهبا للصلاة، تأولا على قتادة وليس بنص قوله. ومذهب عكرمة أن المعنى: يا أيها المتزمل النبوة والرسالة، مجازا وتأولا على عكرمة ، ونص قوله: قد زملت هذا الأمر فقم به.

قال أبو جعفر : والبين قول الزهري . قال إبراهيم النخعي : كان متزملا في قطيفة.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث