الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دلائل صحة حديث أم معبد

جزء التالي صفحة
السابق

1661 - دلائل صحة حديث أم معبد

ويستدل على صحته وصدق رواته بدلائل ، فمنها نزول المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم بالخيمتين متواترا في أخبار صحيحة ذوات عدد ، ومنها أن الذين ساقوا الحديث على وجهه أهل الخيمتين من الأعاريب الذين لا يتهمون بوضع الحديث والزيادة والنقصان ، وقد أخذوه لفظا بعد لفظ عن أبي معبد ، وأم معبد ، ومنها أن له أسانيد كالأخذ باليد أخذ الولد عن أبيه ، والأب عن جده لا إرسال ولا وهن في الرواة ومنها أن الحر بن الصباح النخعي أخذه عن أبي معبد كما أخذه ولده عنه .

فأما الإسناد الذي رويناه بسياقة الحديث عن الكعبيين فإنه إسناد صحيح عال للعرب الأعاربة وقد علونا في حديث الحر بن الصباح .

حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب عودا على بدء ثنا الحسين بن مكرم البزار ، حدثني أبو أحمد بشر بن محمد السكري ، ثنا عبد الملك بن وهب المذحجي ، ثنا الحر بن الصياح النخعي ، عن أبي معبد الخزاعي قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ليلة مهاجرا فذكر الحديث بطوله مثل حديث سليمان بن الحكم .

وأما حديث الخيمتين المعروف برواته فقد حدثناه أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ، ثنا الحسين بن محمد بن زياد ، وجعفر بن محمد بن سوار .

وأخبرني عبد الله بن محمد الدورقي ، في آخرين ، قالوا : ثنا محمد بن إسحاق الإمام .

وأخبرني مخلد بن جعفر الباقرحي ، ثنا محمد بن جرير ، قالوا : ثنا مكرم بن محرز ، ثم سمعت الشيخ الصالح أبا بكر محمد بن جعفر بن حمدان البزار القطيعي ، يقول : ثنا مكرم بن محرز ، عن أبيه ، " فذكروا الحديث بطوله بنحو من حديث أبي معبد فقلت لشيخنا [ ص: 546 ] أبي بكر القطيعي : سمعه الشيخ من مكرم ؟ قال : إي والله حج بي أبي وأنا ابن سبع سنين ، فأدخلني على مكرم بن محرز .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث

الشرح