الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما نهى عنه أن يدعو به الرجل أو يقوله

جزء التالي صفحة
السابق

4259 ( 68 ) ما نهى عنه أن يدعو به الرجل أو يقوله

( 1 ) حدثنا غندر عن شعبة عن منصور عن عبد الله بن يسار عن حذيفة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقولوا : ما شاء الله وشاء فلان ، ولكن قولوا : ما شاء الله ثم شاء فلان .

[ ص: 93 ] حدثنا علي بن مسهر عن الأجلح عن زيد بن الأصم عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم سمع رجلا يقول : ما شاء الله وشاء فلان ، فقال : جعلتني لله عدلا ، قل : ما شاء الله .

( 3 ) حدثنا وكيع حدثنا سفيان عن عبد العزيز بن رفيع عن تميم بن طرفة الطائي عن عدي بن حاتم أن رجلا خطب عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال : من يطع الله ورسوله فقد رشد ، ومن يعصهما فقد غوى ، فقال رسول الله : بئس الخطيب أنت ، قل : ومن يعص الله ورسوله .

( 4 ) حدثنا أبو الأحوص عن مغيرة عن إبراهيم قال : خطب رجل عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال : من يطع الله ورسوله فقد رشد ، ومن يعصهما فقد غوى ، قال : فتغير وجه النبي صلى الله عليه وسلم وكره ذلك ، فقال إبراهيم : فكانوا يكرهون أن يقول : ومن يعصهما ، ولكن يقول : من يعص الله ورسوله

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث