الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة أحدث أحد أبنائه في ملكه بعد موته فطلب الورثة القسمة فقصد الهدم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 50 ] وسئل عن رجل توفي - إلى رحمة الله تعالى - وخلف ثلاثة أولاد وملكا وكان فيهم ولد كبير وقد هدم بعض الملك وأنشأ وتزوج فيه ورزق فيه أولادا والورثة بطالون فلما طلبوا القسمة قصد هدم البناء ؟

التالي السابق


فأجاب : أما العرصة فحقهم فيها باق .

وأما البناء فإن كان بناه كله من ماله دون الأول فله أخذه ; ولكن عليه ضمان البناء الأول الذي كان لهم .

وإن كان أعاده بالإرث الأول فهو لهم .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث