الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة الجاثية

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 57 ] [ ص: 58 ] [ ص: 59 ] بسم الله الرحمن الرحيم

القول في تأويل قوله تعالى : ( حم ( 1 ) تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم ( 2 ) إن في السماوات والأرض لآيات للمؤمنين ( 3 ) )

قد تقدم بياننا في معنى قوله ( حم ) . وأما قوله : ( تنزيل الكتاب من الله ) فإن معناه : هذا تنزيل القرآن من عند الله ( العزيز ) في انتقامه من أعدائه ( الحكيم ) في تدبيره أمر خلقه .

وقوله : ( إن في السماوات والأرض لآيات للمؤمنين ) يقول - تعالى ذكره - : إن في السماوات السبع اللاتي منهن نزول الغيث ، والأرض التي منها خروج الخلق أيها الناس ( لآيات للمؤمنين ) يقول : لأدلة وحججا للمصدقين بالحجج إذا تبينوها ورأوها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث