الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 493 ] ابن شكرويه

الشيخ ، الإمام ، القاضي ، المعمر أبو منصور ، محمد بن أحمد بن علي بن شكرويه الأصبهاني .

قال يحيى بن منده : هو آخر من حدث عن أبي علي بن البغدادي ، وإبراهيم بن خرشيد قولة ، وسافر إلى البصرة ، وسمع من القاضي أبي عمر الهاشمي وعلي بن القاسم النجاد ، وجماعة ، إلا أنه خلط في كتاب " سنن أبي داود " ما سمعه منه بما لم يسمعه ، وحك بعض السماع - كذلك أراني المؤتمن الساجي - ثم ترك القراءة عليه ، وسار إلى البصرة ، فسمع الكتاب من أبي علي التستري .

وقال المؤتمن : ما كان عند ابن شكرويه عن ابن خرشيد قولة والجرجاني وهذه الطبقة فصحيح ، وقد أطلعني على نسخته ب " سنن " أبي داود ، فرأيت تخليطا ما استحللت معه سماعه .

وقال ابن طاهر : لما كنا بأصبهان كان يذكر أن السنن عند ابن شكرويه ، فنظرت فإذا هو مضطرب ، فسألت عن ذلك ، فقيل : إنه كان له ابن عم ، وكانا جميعا بالبصرة ، وكان القاضي مشتغلا بالفقه ، وإنما سمع اليسير من [ ص: 494 ] الهاشمي ، وكان ابن عمه قد سمع الكتاب كله ، وتوفي قديما ، فكشط القاضي اسم ابن عمه ، وأثبت اسمه .

وقال السمعاني : سألت أبا سعد البغدادي عن أبي منصور بن شكرويه ، فقال : كان أشعريا ، لا يسلم علينا ، ولا نسلم عليه ، ولكنه كان صحيح السماع .

وقال يحيى بن منده : كان على قضاء قرية سين . سافر إلى البصرة ، فسمع من الهاشمي ، وجماعة . ولد سنة ثلاث وتسعين وثلاثمائة ومات في العشرين من شعبان سنة اثنتين وثمانين وأربعمائة .

حدث عنه : ابن طاهر ، وإسماعيل بن محمد التيمي ، ونصر الله بن محمد المصيصي ، وهبة الله بن طاوس ، وأبو عبد الله الحسن بن العباس الرستمي ، وأبو سعد بن البغدادي ، وعبد العزيز بن محمد الأدمي ، والجنيد بن محمد القايني ، وآخرون .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث