الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في رجل ترك ابنتيه وابنة ابنه وابن ابن أسفل منها

جزء التالي صفحة
السابق

4555 [ ص: 331 ] في رجل ترك ابنتيه وابنة ابنه وابن ابن أسفل منها

( 1 ) حدثنا ابن فضيل عن بسام عن فضيل عن إبراهيم في رجل ترك ابنتيه وابنة ابن وابن ابن أسفل منها فلابنتيه الثلثان ، وما فضل لابن ابنه ، يرد على من فوقه ومن معه من البنات في قول علي وزيد للذكر مثل حظ الأنثيين ، ولا يرد على من أسفل منه ، وفي قول عبد الله لابنتيه الثلثان ولابن ابنه ما بقي ، لا يرد على أخته شيئا ولا على من فوقه من أجل أنه استكمل الثلثين قال أبو بكر : فهذه من تسعة في قول علي وزيد فيصير للابنتين الثلثان : وتبقى ثلاثة أسهم : فلابن الابن سهمان ، ولأخته سهم ؛ وفي قول عبد الله من ثلاثة أسهم : للبنتين الثلثان سهمان ولابن الابن ما بقي وهو سهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث