الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رجل مات وترك ابنه وأباه ومولاه ثم مات المولى وترك مالا

جزء التالي صفحة
السابق

4642 ( 100 ) رجل مات وترك ابنه وأباه ومولاه ؛ ثم مات المولى وترك مالا .

( 1 ) حدثنا عبدة بن سليمان عن سعيد عن قتادة عن شريح وزيد بن ثابت في رجل مات وترك ابنه وأباه ومولاه ، ثم مات المولى وترك مالا فقال شريح : لأبيه السدس ، وما بقي فللابن ، وقال زيد بن ثابت : المال للابن ، وليس للأب شيء .

( 2 ) حدثنا هشيم عن مغيرة عن إبراهيم قال : سألته عن رجل أعتق مملوكا له فمات ومات المولى وترك الذي أعتقه أباه وابنه ، فقال إبراهيم : لأبيه السدس ، وما بقي فهو لابنه .

( 3 ) حدثنا هشيم عن منصور عن الحسن قال : هو للابن .

( 4 ) حدثنا هشيم عن محمد بن سالم عن الشعبي أنه كان يقول ذلك .

( 5 ) حدثنا هشيم عن شعبة قال : سمعت الحكم وحمادا يقولان : هو للابن .

( 6 ) حدثنا وكيع قال حدثنا شعبة قال : سألت الحكم وحمادا وإياس بن معاوية بن قرة عن امرأة أعتقت غلاما لها ثم ماتت وتركت أباها وابنها فقالا : الولاء للابن ، وقال إياس : الولاء لولدها ما بقي منهم .

( 7 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن ابن جريج عن عطاء قال : الولاء للابن [ ص: 394 ]

( 8 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان قال : بلغني عن زيد بن ثابت أنه قال : الولاء للابن .

( 9 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن حماد قال : الولاء للابن ، وهو قول سفيان .

( 10 ) حدثنا وكيع قال ثنا شعبة عن أبي معشر قال : كان إبراهيم يقول : للأب سدس الولاء وللابن خمسة أسداس الولاء ، قال شعبة : قلت لأبي معشر : أسمعته من إبراهيم يقوله ؟ قال : سمعته ، وقال مغيرة : سمعته من إبراهيم يقوله .

( 11 ) حدثنا هشيم عن الشيباني عن الشعبي عن شريح أنه كان يقول : الولاء بمنزلة المال .

( 12 ) حدثنا وكيع قال ثنا أبو عاصم عن الشعبي عن شريح أنه كان يجري الولاء مجرى المال .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث