الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 301 ] شرح إعراب سورة الكافرين

بسم الله الرحمن الرحيم

قل [1] في موضع جزم عند الفراء على حذف اللام، وسمعت علي بن سليمان يقول: لو كان كما قال لكان بالتاء، وهو عند البصريين غير معرب ( يا أيها ) يا حرف نداء، وضممت أيا؛ لأنه منادى مفرد، قد مرت العلة فيه ( الكافرون ) نعت لأي، أو عطف البيان. قال محمد بن يزيد : ليس في هذا تكرير وإنما جهل من قال: إنه مكرر اللغة، والمعنى ( قل يا أيها الكافرون )

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث