الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما جاء في ليلة القدر

وهذا ما جاء في ليلة القدر قال سحنون وقال ابن وهب قال مالك : وسمعت من أثق به يقول : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أري أعمار الناس قبله وما شاء الله من ذلك ، فكأنه تقاصر أعمار أمته أن لا يبلغوا من العمل الذي بلغه غيرهم من طول العمر ، فأعطاه الله ليلة القدر خير من ألف شهر . قال مالك : وبلغني أن ابن المسيب كان يقول : من شهد العشاء ليلة القدر فقد أخذ بحظه منها .

قال سحنون : قال ابن وهب ومالك في حديث النبي عليه الصلاة والسلام : { التمسوا ليلة القدر في التاسعة والسابعة والخامسة } .

قال : أرى والله أعلم أنه أراد بالتاسعة من العشر الأواخر ليلة إحدى وعشرين ، وبالسابعة ليلة ثلاث وعشرين ، وبالخامسة ليلة خمس وعشرين . قال وحدثنا سحنون عن ابن القاسم عن مالك عن هشام بن عروة عن أبيه أنه قال : تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان .

قال حدثنا عن ابن القاسم عن مالك عن أبي النضر ، { أن عبد الله بن أنيس الجهني قال : يا رسول الله إني رجل شاسع الدار فمرني بليلة أنزل بها ، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : انزل ليلة ثلاث وعشرين من رمضان } .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث