الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من أراد عتق رجل وامرأته فليبدأ بالرجل

باب من أراد عتق رجل وامرأته فليبدأ بالرجل

2532 حدثنا محمد بن بشار حدثنا حماد بن مسعدة ح وحدثنا محمد بن خلف العسقلاني وإسحق بن منصور قالا حدثنا عبيد الله بن عبد المجيد حدثنا عبيد الله بن عبد الرحمن بن موهب عن القاسم بن محمد عن عائشة أنها كان لها غلام وجارية زوج فقالت يا رسول الله إني أريد أن أعتقهما فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن أعتقتهما فابدئي بالرجل قبل المرأة

التالي السابق


قوله : (زوج ) صفة الغلام والجارية ؛ لأنه يطلق عليهما (فابدئي بالرجل ) قيل : أمر بذلك لئلا تختار الزوجة نفسها إن بدئ بإعتاقها . قلت : وهذا لا يمنعه إعتاقهما معا ، فيمكن أن يقال : بدأ بالرجل لشرفه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث