الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خلع النعال في الصلاة

جزء التالي صفحة
السابق

205 - خلع النعال في الصلاة

501 - حدثنا محمد بن صالح ، وإبراهيم بن عصمة ، قالا : ثنا السري بن خزيمة ، ثنا موسى بن إسماعيل ، وأنبأ أبو الوليد الفقيه ، ثنا الحسن بن سفيان ، ثنا إبراهيم بن الحجاج ، قالا : ثنا عبد الله بن المثنى الأنصاري ، عن ثمامة ، عن أنس ، أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يخلع نعليه في الصلاة قط إلا مرة واحدة خلع فخلع الناس ، فقال : " ما لكم " قالوا : خلعت فخلعنا ، فقال : " إن جبريل أخبرني أن فيهما قذرا - أو أذى " .

" هذا حديث صحيح على شرط البخاري ، فقد احتج بعبد الله بن المثنى ولم يخرجاه ، وشاهده الحديث المشهور عن ميمون الأعور " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث