الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل من السنة وضع اليمنى على اليسرى تحت صدره

فصل : فإذا ثبت وضع اليمنى على اليسرى فمن السنة أن يضعها تحت صدره

وقال أبو حنيفة : تحت سرته ، لأن أبا هريرة كان يضعها تحت سرته

دليلنا رواية علي بن أبي طالب ، رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجعلها تحت صدره ، وقال علي بن أبي طالب ، رضي الله عنه ، في تأويل قوله سبحانه : فصل لربك وانحر [ الكوثر : 2 ] . أن يضع اليمنى على اليسرى عند النحر في الصلاة ، ولأن ما تحت السرة عورة ، وتحت الصدر القلب وهو محل الخشوع ، وكان وضع اليدين عليه أبلغ في الخشوع من وضعها على العورة

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث