الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وما أرسلنا من رسول إلا ليطاع بإذن الله

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وقوله - عز وجل - : وما أرسلنا من رسول إلا ليطاع بإذن الله ؛ أي : أذن في ذلك؛ و " من " ؛ دخلت للتوكيد؛ المعنى : وما أرسلنا رسولا إلا ليطاع بإذن الله؛ وقوله : ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله ؛ " أن " ؛ في موضع رفع؛ المعنى : لو وقع مجيئهم في وقت ظلمهم أنفسهم مع استغفارهم؛ لوجدوا الله توابا رحيما

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث