الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حديث كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعجبه التيمن

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

9 - الحديث التاسع : عن عائشة رضي الله عنها قالت { كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعجبه التيمن في تنعله ، وترجله ، وطهوره ، وفي شأنه كله } .

التالي السابق


" عائشة رضي الله عنها تكنى أم عبد الله بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنه اسمه : عبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعيد بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر القرشي التيمي . يجتمع مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرة بن كعب بن لؤي . توفيت سنة سبع وخمسين . وقيل ثمان وخمسين . تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة قبل الهجرة بسنتين ، وقيل : بثلاث .

و " التنعل " لبس النعل . و " الترجل " تسريح الشعر . قال الهروي : شعر مرجل ، أي مسرح . وقال كراع : شعر رجل ورجل ، وقد رجله صاحبه : إذا سرحه ودهنه ومعنى التيمن في التنعل : البداءة بالرجل اليمنى .

ومعناه في الترجل : البداءة بالشق الأيمن من الرأس في تسريحه ودهنه . وفي الطهور : البداءة باليد اليمنى والرجل اليمنى في الوضوء .

وبالشق الأيمن في الغسل . والبداءة باليمنى عند الشافعي من المستحبات ، وإن كان يقول بوجوب الترتيب ; لأنهما كالعضو الواحد ، حيث جمعا في لفظ القرآن الكريم ، حيث قال عز وجل { أيديكم وأرجلكم } .

وقولها " وفي شأنه كله " عام يخص ، فإن دخول الخلاء والخروج من المسجد ، يبدأ فيهما باليسار . وكذلك ما يشابههما .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث