الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كلام النعمان بن بشير رضي الله عنه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

5006 [ ص: 190 ] كلام النعمان بن بشير رضي الله عنه

( 1 ) أبو الأحوص عن سماك عن النعمان بن بشير قال سمعته يقول : مثل ابن آدم ومثل الموت مثل رجل كان له ثلاثة أخلاء فقال لأحدهم : ما عندك ؟ فقال : عندي مالك فخذ منه ما شئت ، وما لم تأخذ فليس لك ، ثم قال للآخر : ما عندك ؟ قال : أقوم عليك فإذا مت دفنتك وخليتك ، ثم قال للثالث : ما عندك ؟ فقال : أنا معك حيثما كنت ، قال : فأما الأول فماله ، ما أخذ فله ، وما لم يأخذ فليس له ، وأما الثاني فعشيرته ، إذا مات قاموا عليه ثم خلوه ، وأما الثالث فعمله حيثما دخل دخل معه .

( 2 ) يزيد بن هارون قال أخبرنا جرير قال حدثني من سمع النعمان بن بشير يقول : إن الهلكة كل الهلكة أن تعمل عمل السوء في زمان البلاء .

( 3 ) يزيد قال أخبرنا حريز بن عثمان قال حدثني حبان بن زيد الشرعبي قال وكان ودا للنعمان ، وكان النعمان استعمله على النبل ، قال : فسمع النعمان يقول : ألا إن عمال الله ضامنون على الله ، ألا إن عمال بني آدم لا يملكون ضمانهم ، قال : فلما نزل النعمان عن منبره أتاه فاستعفى ، فقال : ما لك ؟ قال : سمعتك تقول كذا وكذا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث