الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

وخير صفوف الرجال أولها ، وشرها آخرها ، والنساء بالعكس ، وأمر عليه السلام بتأخيرهن ، فلهذا تكره صلاة رجل بين يديه امرأة تصلي ، وإلا فلا ، نص عليه وكرهه إلا أن تكون محرما له ، ويأتي كلام القاضي في صلاة من يليها ، وظاهر ما حكاه أحمد عن عبد الرزاق أن تقدمه أفضل .

وفي وصية ابن الجوزي لولده أقصد وراء الإمام ، ويتوجه احتمال أن بعد يمينه ليس أفضل من قرب [ ص: 408 ] يساره ، ولعله مرادهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث