الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل إشارات نبوية إلى ما يقع من شرق المدينة ويمنها ونجدها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 295 ] فصل ( إشارات نبوية إلى ما يقع من شرق المدينة ويمنها ونجدها ) .

عن أبي هريرة مرفوعا { رأس الكفر نحو المشرق والفخر والخيلاء في أهل الخيل والإبل والفدادين من أهل الوبر ، والسكينة في أهل الغنم } .

وفي رواية { الإيمان يماني } وللبخاري { والفتنة من ههنا حيث يطلع قرن الشيطان } ولمسلم { والفخر والرياء في الفدادين أهل الخيل والوبر } . وعن ابن عمر مرفوعا أنه قال وهو مستقبل المشرق { ها إن الفتنة هنا ثلاثا } وللبخاري { اللهم بارك لنا في شامنا ، اللهم بارك لنا في يمننا قالوا وفي نجدنا قال اللهم بارك لنا في شامنا ، اللهم بارك لنا في يمننا قالوا وفي نجدنا فأظنه قال في الثالثة هناك الزلازل والفتن ومنها يطلع قرن الشيطان } رواهما البخاري ومسلم . ولأحمد من حديث ابن عمر { اللهم بارك لنا في مدينتنا ، وفي صاعنا ، وفي مدنا ويمننا وشامنا ثم استقبل مطلع الشمس فقال من ههنا يطلع قرن الشيطان وقال ومن ههنا الزلازل والفتن } .

الفدادون بالتشديد الذين تعلوا أصواتهم في حروبهم ومواشيهم واحدهم فداد يقال فد الرجل يفد فديدا إذا اشتد صوته . وقيل بالتخفيف وهي البقر التي تحرث واحدها فدان بالتشديد وإنما أضاف اليمان إلى اليمين لأنه ظهر من مكة وهي تسمى الكعبة اليمانية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث