الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ميراث الجدة

باب ميراث الجدة

2724 حدثنا أحمد بن عمرو بن السرح المصري أنبأنا عبد الله بن وهب أنبأنا يونس عن ابن شهاب حدثه عن قبيصة بن ذؤيب ح وحدثنا سويد بن سعيد حدثنا مالك بن أنس عن ابن شهاب عن عثمان بن إسحق بن خرشة عن قبيصة بن ذؤيب قال جاءت الجدة إلى أبي بكر الصديق تسأله ميراثها فقال لها أبو بكر ما لك في كتاب الله شيء وما علمت لك في سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا فارجعي حتى أسأل الناس فسأل الناس فقال المغيرة بن شعبة حضرت رسول الله صلى الله عليه وسلم أعطاها السدس فقال أبو بكر هل معك غيرك فقام محمد بن مسلمة الأنصاري فقال مثل ما قال المغيرة بن شعبة فأنفذه لها أبو بكر ثم جاءت الجدة الأخرى من قبل الأب إلى عمر تسأله ميراثها فقال ما لك في كتاب الله شيء وما كان القضاء الذي قضي به إلا لغيرك وما أنا بزائد في الفرائض شيئا ولكن هو ذاك السدس فإن اجتمعتما فيه فهو بينكما وأيتكما خلت به فهو لها

التالي السابق


قوله : ( الجدة الأخرى ) أي : المغايرة للأولى ذاتا أوصفة بأن كانت الأولى من قبل الأم وهذه من قبل الأب وهو الموافق للأم (خلت به ) أي : انفردت به .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث