الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 223 ] الرفاء

شاعر الشام أبو الحسين ، أحمد بن منير بن أحمد بن مفلح ، [ ص: 224 ] الأطرابلسي الرفاء ، صاحب الديوان المشهور له نظم بديع .

وكان يلقب بمهذب الدين ، ويقال له : عين الزمان .

قال ابن عساكر رأيته مرات ، وكان رافضيا ، خبيث الهجو والفحش ، سجنه بوري مدة ، وهم بقطع لسانه ، ثم تسحب ، فلما ولي شمس الملوك عاد إلى دمشق ، فبلغ شمس الملوك عنه أمر ، وأراد صلبه ، فاختفى ، وهرب ، ثم قدم في صحبة الملك نور الدين ، وتوفي في جمادى الآخرة سنة ثمان وأربعين وخمسمائة بحلب .

وكان هو والقيسراني كفرسي رهان ، لكن القيسراني سني دين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث