الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بعض الحالات السيئة والحسنة التي يموت عليها الإنسان

[ ص: 191 ] بعض الحالات السيئة والحسنة التي يموت عليها الإنسان

وأنواع الموت الفاسد كثيرة لا يأتي عليها الحصر ، وكذلك أصناف الموت الحسن كثيرة ، وأهله متفاوتون فيه .

فمنهم من يموت في سبيل الله تعالى ، أي سبيل كان ، ثابت في الشريعة الحقة الصادقة ومنهم : من يموت ساجدا أو راكعا .

ومنهم : من يموت متصدقا بالمال ، أو بانيا للمسجد ، أو مشيعا لعلم الدين من الكتاب والسنة ، مذيعا له بإخلاص الجنان ، وتكليف البنان ، أو غير ذلك من شعب الإيمان ، التي هي بضع وستون شعبة .

اللهم أمتنا على عمل الخير ، وفعل الحسن ، وأحسن عاقبتنا يا ذا الكرم الجزيل وعظيم المنن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث