الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الصرف في الوزنيان

باب الصرف في الوزنيان قال - رحمه الله - : رجل اشترى من رجل درهما معه ، لا يعلم وزنه بدرهم مثل وزنه أجود منه أو أردأ منه ، فهو جائز ; لأن شرط الجواز : المساواة في الوزن دون العلم بمقدار الوزن ، ولا معتبر بالجودة ، والرداءة في المساواة المشروطة في العقد ، وكذلك لو قال : بعني بهذا الدرهم فضة مثل وزنه ; لأن الفضة تثبت دينا في الذمة ، وشرط جواز العقد ، وهو المساواة وزنا موجود . .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث