الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ويقولون طاعة فإذا برزوا من عندك بيت طائفة منهم

جزء التالي صفحة
السابق

ويقولون طاعة [ 81 ]

أي أمرنا طاعة ، أو منا طاعة . قال الأخفش : ويجوز " طاعة " بالنصب ، أي نطيع طاعة . بيت طائفة منهم فذكر الطائفة لأنها في المعنى : " رجال " ، وأدغم الكوفيون التاء في الطاء لأنهما من مخرج واحد ، واستقبح ذلك الكسائي في الفعل ، وهو عند البصريين غير قبيح ، وهي قراءة أبي عمرو . فأعرض عنهم وتوكل على الله أمر ، أي : ثق به . وكفى بالله وكيلا أي ناصرا لك على عدوك ، وموثوقا به .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث