الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

البيكندي

الشيخ الفاضل العابد المسند أبو عمرو ، عثمان بن علي بن محمد بن علي البخاري البيكندي .

[ ص: 337 ] مولده في شوال سنة خمس وستين وأربعمائة ، سمع عبد الواحد بن عبد الرحمن الوركي المعمر ، وأبا بكر محمد بن خواهرزاده ، والقاضي أبا الخطاب الطبري ، ومحمد بن أحمد بن أبي سهل الفقيه ، وعدة .

وتفرد بالرواية عن الإمام أبي المظفر عبد الكريم الأندقي .

روى عنه : أبو سعد السمعاني وابنه أبو المظفر عبد الرحيم ، وغيرهما .

ولما حان وقت رواية الرواة عنه ، أخذت التتار البلاد بالسيف ، وانسد باب الرواية بخراسان أقاصيها وأدانيها .

قال أبو سعد : هو إمام فاضل ورع عفيف نزه عابد ، قانع باليسير ، ثقة صالح ، توفي في تاسع شهر شوال سنة اثنتين وخمسين وخمسمائة ، وشيعه أمم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث