الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

الخجندي

العلامة الأكمل ، صدر الدين أبو بكر ، محمد بن عبد اللطيف بن محمد بن ثابت ، الخجندي ، ثم الأصبهاني الشافعي .

سمع أبا علي الحداد وغيره .

قال السمعاني : كان صدر العراق على الإطلاق ، إماما فحلا ، مناظرا ، مليح الواعظ ، جوادا مهيبا ، كان السلطان محمود يصدر عن رأيه ، [ ص: 387 ] وكان بالوزراء أشبه منه بالعلماء ، وكان يروي الحديث على المنبر من حفظه .

وقال ابن الجوزي قدم وولي تدريس النظامية ، حضرت مناظرته . وهو يتكلم بكلمات معدودة كأنها الدر ، ووعظ بجامع القصر ، وما كان يندار في الوعظ ، وكان مهيبا ، وحوله السيوف .

قال السمعاني : ذهب إلى أصبهان ، فنزل قرية بقرب همذان ، فنام في عافية ، وأصبح ميتا في شوال سنة اثنتين وخمسين وخمسمائة .

قال ابن الأثير جرت لموته فتنة قتل فيها خلق بأصبهان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث