الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

خزيفة

الإمام المقرئ المجود أبو المعمر ، عبد الله بن سعد بن الحسين بن الهاطر البغدادي العطار الوزان الأزجي ، يعرف بخزيفة .

تلا بالروايات ، وتفقه على أبي الخطاب .

وسمع الكثير من : نصر بن البطر ، والنعالي ، وأبي الفضل بن خيرون ، والحسين بن البسري .

[ ص: 439 ] وكان صالحا صادقا ، صابرا على التحديث ، حسن الأخلاق .

قال ابن النجار : حدثنا عنه ابن الأخضر ، وأحمد بن البندنيجي ، وعمر بن السهروردي ، وطاوس بن أحمد الدقاق ، ولد سنة ثمانين وأربعمائة ومات في رجب سنة ستين وخمسمائة ببغداد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث