الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

محمد بن علي بن الصباح البغدادي

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

5306 حدثنا محمد بن علي بن الصباح البغدادي قال : حدثنا هانئ بن المتوكل الإسكندراني ، قال : حدثنا [ ص: 150 ] حيوة بن شريح ، عن محمد بن عجلان ، عن رجاء بن حيوة ، وسمي ، مولى أبي بكر ، عن أبي صالح ، عن أبي هريرة ، قال أتى فقراء المسلمين رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقالوا : يا رسول الله ، ذهب ذوو الأموال بالدرجات يصلون كما نصلي ، ويصومون كما نصوم ، ويحجون كما نحج ، ولهم فضول أموال يتصدقون منها ، وليس لنا ما نتصدق ، فقال : " ألا أدلكم على أمر إذا فعلتموه أدركتم من سبقكم ، ولم يلحقكم من خلفكم ، إلا من عمل بمثل ما عملتم ؟ تسبحون الله دبر كل صلاة ثلاثا وثلاثين ، وتحمدونه ثلاثا وثلاثين ، وتكبرونه أربعا وثلاثين " . فبلغ ذلك الأغنياء ، فقالوا مثل ما قالوا ، فأتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأخبروه ، فقال : " ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث