الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب عيادة النساء

باب عيادة النساء

3092 حدثنا سهل بن بكار عن أبي عوانة عن عبد الملك بن عمير عن أم العلاء قالت عادني رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا مريضة فقال أبشري يا أم العلاء فإن مرض المسلم يذهب الله به خطاياه كما تذهب النار خبث الذهب والفضة

التالي السابق


( عادني ) : من العيادة ( يذهب الله به ) : أي بسبب المرض ( خطاياه ) أي المسلم ( خبث الذهب والفضة ) : قال ابن الأثير في النهاية : الخبث بفتحتين هو ما تلقيه النار من وسخ الفضة والنحاس وغيرهما إذا أذيبا . انتهى .

قال المنذري : وأم العلاء هي عمة حكيم بن حزام وكانت من المبايعات . والحديث سكت عنه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث