الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سورة الممتحنة والصف

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

سورة الممتحنة والصف

...

سورة الممتحنة:

أقول: لما كانت سورة الحشر في المعاهدين من أهل الكتاب عقبت بهذه; لاشتمالها على ذكر المعاهدين من المشركين; لأنها نزلت في صلح الحديبية.

ولما ذكر في الحشر موالاة المؤمنين بعضهم بعضا ثم موالاة الذين [نافقوا الكفار] 2 من أهل الكتاب، افتتح هذه السورة بنهي المؤمنين عن اتخاذ الكفار أولياء; لئلا يشابهوا المنافقين في ذلك، وكرر ذلك وبسطه إلى أن ختم به، فكانت في غاية الاتصال; ولذلك فصل بها بين الحشر والصف، مع تآخيهما في الافتتاح بـ " سبح " 3.

سورة الصف:

أقول: في سورة الممتحنة ذكر الجهاد في سبيل الله، وبسطه في هذه السورة أبلغ بسط.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث