الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 417 ] ابن كامل

الشيخ المسند أبو الفتوح يوسف ابن المحدث أبي بكر المبارك بن كامل بن أبي غالب البغدادي الخفاف المقرئ . سمعه أبوه من أبي بكر القاضي وأبي منصور القزاز وإسماعيل بن السمرقندي ، ويحيى بن الطراح ، وخلق .

حدث عنه ابن الدبيثي ، وابن خليل ، والضياء ، وابن النجار ، واليلداني ، والنجيب وأخوه العز عبد العزيز ، وآخرون .

وأجاز للزكي المنذري والفخر علي ، والشيخ شمس الدين .

وكان أميا لا يكتب ، قاله ابن النجار ، وقال : هو صالح ، حافظ [ ص: 418 ] لكتاب الله ، ولا يعرف شيئا من الفقه ، عسر في الرواية ، سيئ الخلق ، متبرم بالسماع ، كنا نلقى منه شدة ، وكان فقيرا مدقعا ، وكان من فقهاء النظامية ، وكان يأخذ على الرواية . ولد سنة سبع وعشرين وسمع في سنة اثنتين وثلاثين .

مات في الخامس والعشرين من ربيع الأول سنة إحدى وستمائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث