الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ورسلا قد قصصناهم عليك

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وقوله - جل وعز - : ورسلا قد قصصناهم عليك ؛ " رسلا " ؛ منصوب من جهتين؛ أجودهما أن يكون منصوبا بفعل مضمر؛ الذي ظهر يفسره؛ المعنى : وقد قصصنا رسلا عليك قد قصصناهم؛ كما تقول : " رأيت زيدا وعمرا أكرمته " ؛ المعنى : وأكرمت عمرا أكرمته؛ وجائز أن يحمل " ورسلا " ؛ على معنى إنا أوحينا إليك ؛ لأن معناه : " إنا أرسلنا إليك؛ موحين إليك؛ وأرسلنا رسلا قد قصصناهم عليك. " وقوله - عز وجل - : وكلم الله موسى تكليما ؛ أخبر الله - عز وجل - بتخصيص نبي ممن ذكر؛ فأعلم - عز وجل - أن موسى كلم بغير وحي؛ وأكد ذلك بقوله : " تكليما " ؛ فهو كلام كما يعقل الكلام؛ لا شك في ذلك.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث