الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


( ابن شهاب ، عن عباد بن زياد : حديث واحد )

عباد بن زياد هذا أظنه من ثقيف ، من ولد أبي سفيان بن حارثة ، وليس ذلك عندي بعلم حقيقة ، وقد [ ص: 119 ] قيل : إنه عباد بن زياد بن أبي سفيان بن حرب بن أمية - والله أعلم - .

( ويقولون : إن زيادا استلحق عبادا أيضا ; فعباد بن زياد مستلحق من مستلحق ) ، ولا وقفت له على وفاة ، ولا أعرف له خبرا ، إلا أن ابن شهاب روى عنه حديثين : أحدهما : حديث المسح على الخفين ، والآخر فيمن ينصرف من الصلاة على أحد شقيه .

فأما الحديث الأول فرواه مالك ، ولم يقمه ، وأفسد إسناده ، وأما الآخر فليس عند مالك ، ولا في روايته .

وحديث مالك ، عن ابن شهاب عنه :

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث