الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الرجل يهب للرجل نصف دار له أو نصف عبد له

في الرجل يهب للرجل نصف دار له أو نصف عبد له قلت : أرأيت لو أن رجلا تصدق على رجل بنصف دار له بينه وبين رجل أو وهب له نصف داره غير مقسومة ، أتجوز هذه الهبة أم لا في قول مالك ؟

قال : قال مالك : الهبة جائزة وإن لم تكن مقسومة . قلت : فكيف يقبض هذا هبته أو صدقته ؟

قال : يحل محل الواهب ويحوز ويمنع مع شركائه ويكون هذا قبضه قلت : وكذلك هذا فيما لا يقسم في العبد إذا وهب نصفه لرجل فهو جائز في قول مالك ؟

قال : نعم . قلت : ويكون قبضه مثل ما ذكرت في الدار قال : نعم . قلت : وهذا قول مالك ؟

قال : نعم . إذا حاز ما وهب له دون صاحبه فقد قبض .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث