الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 370 ] الرضي الجيلي

الإمام العلامة رضي الدين أبو داود سليمان بن مظفر بن غنائم الجيلي الشافعي نزيل بغداد .

تفقه بالنظامية ودرس ، وأفتى ، وصنف ، وبرع في المذهب وغوامضه ، وتخرج به الأصحاب ، ندب إلى مشيخة الرباط الكبير ، فامتنع ، وكان ملازما لبيته مقبلا على شأنه ، وقيل : إنه طلب للقضاء فامتنع .

قال القاضي شمس الدين ابن خلكان كان من أكابر فضلاء عصره ، صنف في الفقه كتابا يكون خمس عشرة مجلدة ، وعرضت عليه المناصب فلم يفعل ، وكان دينا ، نيف على الستين .

توفي في ثاني شهر ربيع الأول سنة إحدى وثلاثين وستمائة رحمه الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث