الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ابن غسان

الشيخ الجليل المسند الأمير سيف الدولة أبو عبد الله محمد بن غسان بن غافل بن نجاد بن غسان بن ثامر الأنصاري الخزرجي الحمصي . ولد سنة اثنتين وخمسين .

قدم دمشق ، وهو صبي ، فسمع كثيرا من أبي المظفر الفلكي ، وعلي بن أحمد الحرستاني ، وأبي المكارم بن هلال ، وعبد الخالق بن أسد ، والصائن بن عساكر ، وأخيه أبي القاسم الحافظ ، وغيرهم . وتفرد بأجزاء ، وكان يعيش من عقاره ، ويواظب غالبا على الجماعات .

حدث عنه الضياء ، وابن خليل ، وابن النابلسي ، وابن الصابوني ، وسعد الخير النابلسي وأخوه ، وعلي بن عثمان اللمتوني ، وأبو الفضل بن عساكر ، وأحمد بن عبد الرحمن المنقذي ، ومحمد بن حازم ، وأحمد ابن العماد ، وسليمان بن كسا ، والمؤيد علي بن إبراهيم العقرباني ، وآخرون . وآخر أصحابه بالحضور بهاء الدين القاسم الطبيب .

توفي في ثالث عشر شعبان سنة اثنتين وثلاثين وستمائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث