الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ابن خلفون

[ ص: 71 ] ابن خلفون

الحافظ المتقن العلامة أبو بكر محمد بن إسماعيل بن محمد بن خلفون الأزدي الأندلسي الأونبي نزيل إشبلية .

قال أبو عبد الله الأبار ولد سنة خمس وخمسين وخمسمائة وسمع من أبي بكر بن الجد ، وأبي عبد الله بن زرقون ، وأبي بكر النيار وعدة .

قلت : ما علمت أحدا روى عنه والشقة بعيدة ; بلى روى عنه أبو جعفر بن الطباع وابن مسدي وأكثر عنه أبو بكر بن ست الناس .

قال : وكان بصيرا بصناعة الحديث ، حافظا للرجال ، متقنا ، ألف كتاب " المنتقى في الرجال " خمسة أسفار ، وكتاب " المفهم في شيوخ البخاري ومسلم " وكتاب " علوم الحديث " . وولي القضاء ببعض النواحي ، فشكر في قضائه . أخذ عنه جماعة ، وكان أهلا لذلك . توفي في ذي القعدة سنة ست وثلاثين وستمائة .

وقال ابن الزبير : اعتنى بالرواية والنقل اعتناء تاما ، وعكف على [ ص: 72 ] ذلك عمره ، وكان حافظا للأسانيد عارفا بالرجال .

قلت : لا أعلم أنني وقع لي شيء من رواية هذا الحافظ ، حدث أثير الدين عن رجل عنه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث