الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الحدود في الزنا والقذف

[ ص: 477 ] كتاب الحدود في الزنا والقذف الحدود في الزنا والقذف قلت : أرأيت لو أن قوما شهدوا على رجل أنه وطئ هذه المرأة ، وقالت الشهود لا ندري هل هي امرأته أم أمته أو غير ذلك . أيقيم عليه القاضي الحد أم لا يقيم عليه الحد في قول مالك ؟

قال : أرى أنه يقيم عليه الحد إلا أن يقيم البينة أنها امرأته أو جاريته ، إلا أن يكون قدم بها من بلد غير ذلك البلد ، فلا أرى عليه شيئا إذا قال : هي امرأتي أو جاريتي وأقرت له بذلك ، في شيء عليه إلا أن تقوم البينة على خلاف ما قال .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث