الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فبما نقضهم ميثاقهم لعناهم وجعلنا قلوبهم قاسية

جزء التالي صفحة
السابق

فبما نقضهم ... [13]ما زائدة للتوكيد ، ونقضهم مخفوض بالباء ويجوز رفعه في غير القرآن أي فالذي هو نقضهم ( يحرفون الكلم عن مواضعه ) أي : يتأولونه على تأويله و ( يحرفون ) في موضع نصب ، أي : جعلنا قلوبهم قاسية محرفين قيل : معنى جعلنا قلوبهم قاسية وصفناهم بهذا ومثله كثير قد حكاه سيبويه وغيره ، وقد ذكرناه ( ولا تزال تطلع على خائنة منهم إلا قليلا ) استثناء من الهاء والميم اللتين في (خائنة منهم( قال قتادة : (خائنة( (خيانة( ( فاعف عنهم واصفح ) أمر وفي معناه قولان أحدهما : فاعف عنهم واصفح ما دام بينك وبينهم عهد وهم أهل الذمة والقول الآخر أنه منسوخ بقوله تعالى وإما تخافن من قوم خيانة فانبذ إليهم على سواء

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث