الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فطوعت له نفسه قتل أخيه فقتله

قوله تعالى : فطوعت له نفسه الآية .

أخرج عبد بن حميد ، وابن جرير ، وابن المنذر ، عن مجاهد في قوله : فطوعت له نفسه قال : شجعته على قتل أخيه .

وأخرج عبد بن حميد ، وابن جرير ، وابن المنذر ، عن قتادة في قوله : فطوعت له نفسه قال : زينت له نفسه .

وأخرج ابن جرير ، عن ابن مسعود ، وناس من الصحابة : فطوعت له نفسه قتل أخيه فطلبه ليقتله، فراغ الغلام منه في رؤوس الجبال، فأتاه يوما من الأيام وهو يرعى غنما له وهو نائم، فرفع صخرة فشدخ بها رأسه، فمات [ ص: 271 ] فتركه بالعراء، ولا يعلم كيف يدفن، فبعث الله غرابين أخوين، فاقتتلا، فقتل أحدهما صاحبه، فحفر له ثم حثا عليه، فلما رآه قال : يا ويلتا أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب .

وأخرج ابن جرير ، عن ابن جريج قال : ابن آدم الذي قتل أخاه لم يدر كيف يقتله، فتمثل له إبليس في هيئة طير، فأخذ طيرا فوضع رأسه بين حجرين، فشدخ رأسه، فعلمه القتل .

وأخرج عن مجاهد ، نحوه .

وأخرج ابن جرير ، عن خيثمة قال : لما قتل ابن آدم أخاه نشفت الأرض دمه، فلعنت، فلم تنشف الأرض دما بعد .

وأخرج ابن عساكر، عن علي، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (بدمشق جبل يقال له : قاسيون، فيه قتل ابن آدم أخاه) .

وأخرج ابن عساكر، عن عمرو بن خير الشعباني قال : كنت مع كعب الأحبار على جبل دير المران فرأى لمعة سائلة في الجبل فقال : ها هنا قتل ابن [ ص: 272 ] آدم أخاه، وهذا أثر دمه، جعله الله آية للعالمين .

وأخرج ابن عساكر، من وجه آخر، عن كعب قال : الدم الذي على جبل قاسيون هو دم ابن آدم .

وأخرج ابن عساكر، عن وهب قال : إن الأرض نشفت دم ابن آدم المقتول، فلعن آدم الأرض، فمن أجل ذلك لا تنشف الأرض دما بعد دم هابيل إلى يوم القيامة .

وأخرج نعيم بن حماد في (الفتن) عن عبد الرحمن بن فضالة قال : لما قتل قابيل هابيل مسخ الله عقله وخلع فؤاده، فلم يزل تائها حتى مات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث